مشروع ” أفضل ما قرأت”

مشروع “أفضل ما قرأت”

ألماني إنجليزي

مقترح للقراءة

بادرت مؤسسة ابن رشد للفكر الحر بمشروع “أفضل ما قرأت” عام 1918 بهدف تشجيع القراءة. والقائمة التي أمامكم هي توصية من 28 مثقف عربي (وأجنبي واحد) لكتب فكرية وأدبية قد حازت على إعجابهم ويرغبون في ترشيحها للقارئ العربي. كان لكل من هؤلاء المشاركين بالمشروع الحق بترشيح عشرة عناوين من الأدب العربي (شعر، نثر، مسرح الخ) إضافة إلى ثلاثة كتب موضوعية (فلسفة، سياسة، اقتصاد، النقد الاجتماعي، السيرة الذاتية … الخ) إضافة إلى ذلك كان يمكن اقتراح عنوانَين اثنَين من الأدب العالمي المترجم.1

لقد تعمد فريق “أفضل ما قرأت” ألا تُحدد نسبة الكتب الأدبية إلى الكتب غير الأدبية ونسبة الشعر إلى النثر أو القديم إلى الحديث لعدم رغبته في تعقيد المشروع ومع ذلك كانت المفاجأة أن حازت “رسالة الغفران” لأبي العلاء المعري مثلا بعدد كبير من الترشيحات، مما يدل بأن بعض القديم لم يفقد أهميته في الحاضر.

وهو ربما ما يميز القائمة عن غيرها.2

قائمة القراءة المقترحة ليست بديلاً عن برنامج مدرسي أو جامعي وليست علمية وبالتأكيد ليست شاملة، فليس هدفنا في هذه المرحلة من المشروع أن تكون شاملة أو مطلقة لعلمنا أن الآراء حول “أفضل ما قرأت” متنوعة ومختلفة ومع الوقت قابلة للتجديد والتغيير. لكنك متى بدأت بقراءة كتاب واحد فلن يمر وقت طويل حتى تلحقه بآخر! ويمكن فتح المجال لقرائنا للمشاركة بآرائهم ومقترحاتهم تمهيدا لإصدار عدد جديد.

تتضمن قائمتنا 378 كتاباً مقترحاً للقراءة.

234 عملاً أدبيا، 37 عملا منها مترجما (5 لكاتب عربي الأصل).

144 عملا موضوعيا 33 منها عملا مترجما (10 من كاتب عربي الاصل). يمكن تنزيل القوائمالفهرس والمشروع ككتاب أو صفحات في الويب) من موقعنا

http://afdal-ma-qarat.ibn-rushd.net

نأمل مواصلة تنقيح وتجديد القائمة بمشاركة عدد أكبر من المثقفين الداعمين طوعا للمشروع حتى نصل في النهاية إلى قائمة منقحة تكون مرجعا مفيدا للمدارس والجامعات والقراء. كانت بداية المشروع كانون الثاني/يناير 2018 فاتحتها هذا العدد.

استقينا معظم الصور والنصوص من موسوعات متداولة مثل ويكيبيديا أو جودريدز وإن اختلف المصدر ذكرناه.

العمل في هذا المشروع يقع ضمن الانشطة التطوعية والتثقيفية التي لا تهدف إلى الربح.

نود أن نشكر كل من ساهم في هذا الإصدار الأول، لولا تعاونهم لما كان المشروع ليتحقق:

إبراهيم زقوط، إبراهيم مالك، أحمد المديني، أسمهان عزوني، النور حمد، حبيب عبد الرب سروري، حسن خضر، خالد محمد فرح، خليل الشيخ، خيري محمد دومة، روان الضامن، سلام الكواكبي، صالح علماني، عارف الحجاوي، عطا الحسن البطحاني، علي المقري، فيصل دراج، ليلى الأطرش، محمد أبو الفضل بدران، محمد عبد العزيز الهجين، محمد محمود، محمود شقير، منصورة عز الدين، هارتموت فاندريتش (المشاركون)

نتمنى قراءة ممتعة.

حامد فضل الله، فادية فضة،
عبير بشناق، نبيل بشناق،

(فريق المشروع)

إرجع إلى أول الصفحة


[1]

وهي طريقة اتبعتها فوكس ماجزين (Focus-Magazine) سنة 2002 في استفتاء مماثل. فكرة المشروع مستوحاة من كتاب “ألف كتاب وكتاب لا بد لك أن تقرأه قبل فوات الأوان”

1001 Books You Should Read Before You Die, Peter Boxall.

[2]

مثل القائمة الطويلة والقصيرة للجائزة العربية  ومجهودات جديرة كقائمة اتحاد الكتاب العرب لأفضل 100 رواية أو استفتاء بانيبال نوفمبر 2018 لأفضل مئة رواية عربية) والتي جميعها تركز على المطبوعات الجديدة أو الحديثة نوعا ما.

من المشاريع التي تضمنت أعمالا من عصور مختلفة كان أيضاً مشروع “كتاب في جريدة” برعاية كُلٍّ من مؤسسة MBI Al Jaber Foundation ومنظمة اليونسكو UNESCO وبمشاركة كبريات الصحف اليومية العربية ونُخبةٍ رائدةٍ من الأدباء والمفكرين بدأ في 1995 وتوقف عام 2011. (http://www.kitabfijarida.com) وهناك بالطبع جهود كبيرة مبذولة على النطاق الفردي.

المشاركون

شارك معنا بالمشروع 28 مثقف عربي (وأجنبي واحد) قدموا باقتراحاتتهم للقراءة.

فريق العمل

شارك أربع أعضاء من مؤسسة ابن رشد بتقيح الخيارات وعرضها

اتصل بنا

نأمل مواصلة تنقيح وتجديد القائمة بمشاركة عدد أكبر من المثقفين الداعمين طوعا للمشروع حتى نصل في النهاية إلى قائمة منقحة.
اتصل بنا وشاركنا برأيك